منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > اللقاءات الخاصة > إستضافة العلماء والباحثين > إستضافة سماحة العلامة الكوراني العاملي
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 04-10-2004, 10:31 AM
الشيخ علي الكوراني الشيخ علي الكوراني غير متصل
 

رقم العضوية : 8431

تاريخ التّسجيل: Dec 2003

المشاركات: 604

آخر تواجد: 05-10-2004 07:35 PM

الجنس:

الإقامة:

س1 : ما هو رأيكم بخطبة البيان ؟

العضو السائل : نور الهدى الموسوي
رقم السؤال : 1


السؤال :

بسم الله الرحمن الرحيم ..
أللهم صل على محمد وعلى آل محمد الطيبين الطاهرين ..
أشكركم جزيل الشكر أخواني الكرام على استضافة مولانا الكوراني ..
وها هي أسئلتي :
1. مولانا الشيخ ما هو رأيكم بكل ما جاء بخطبة البيان المروية عن الامام أمير المؤمنين (ص) ؟



الجواب :



لم تثبت صحة سندها عند علمائنا ، لكن مضامينها فيها الصحيح ، وفيها ما يخالف ظاهره القرآن فلا بد من تأويله .

في صراط النجاة:1/471 :
سؤال 1331 : ما رأيكم بخطبة البيان المنسوبة للامام علي عليه السلام ؟
الخوئي : لا أساس لها ، والله العالم .
ولا بد أن مقصوده رحمه الله أن سندها الموجود غير تام ، ولايقصد تكذيب مضامينها .

قال في الذريعة :7/200 :
( 988 : خطبة البيان ) من الخطب المشهورة نسبتها إلى أمير المؤمنين عليه السلام ، ولها نسخ مختلفة بالزيادة والنقصان ، والأتم منها يقرب من الخمسماية بيت أنشأها بالكوفة كما في بعض رواياتها ، أو بالبصرة كما في أخرى ، لم يذكرها الرضى في " نهج البلاغة " وكذا لم يذكره ابن شهر آشوب في المناقب في عداد خطبه المشهورة ، نعم ذكر فيه من خطبه التي لا توجد في النهج خطبة الافتخار كما أشرنا إليها ، ولعل المراد منها هذه الخطبة فإن في أولها ما يقرب من سبعين من اوصافه وخصاله بعنوان أنا كذا أنا كذا مفتخرا بذلك كله أولها [ الحمد لله بديع السماوات وفاطرها ، وساطح المدحيات وقادرها وموتد الجبال وتاغرها ، ومفجر العيون وباقرها ، ومرسل الرياح وزاجرها ، وناهى العواصف وآمر ومزين السماء وزاهرها ، ومدبر الافلاك ومسيرها ، إلى أن قال سلمان ( رض ) فقام إليه سويد بن نوفل الهلالي من لفيف الخوارج - إلى قوله - أنا آية الجبار أنا حقيقة الاسرار - إلى قوله - أنا باب الابواب أنا مسبب الاسباب - إلى قوله أنا الاول والآخر والظاهر والباطن ] وعند قوله أنا المخبر عن الكائنات ذكر كثيرا من الملاحم ، وعند قوله أنا أبو المهدى قام مالك الاشتر وسأله عن وقت قيامه كما في بعض نسخها . وهكذا أنا . . . أنا . . . إلى أن صاح سويد بن نوفل وهلك في ساعته ، ثم قام مقداد بن الاسود إلى آخر الخطبة المختلفة نسخها .
وقد أورد الشيخ على البار جينى اليزدى الحائري في كتابه " الزام الناصب " المطبوع أخيراً بايران ثلاث نسخ من هذا الخطبة ، ذكرت في احديها أسماء أصحاب الحجة المهدى ( ع ) ، وذكرت في الاخرى أسماء ولاة الحجة على البلاد ، ونقل احدى تلك النسخ عن " الدر المنظم في السر الاعظم " تأليف محمد بن طلحة الشافعي المتوفى ( 652 ) ، ونقل الشيخ سراج الدين حسن بعضها عن " الدر المنظم " أيضا ، يوجد نسخة منها في الرضوية كتابتها ( 729 ) مع خطبة الاقاليم كما مر ، ونسخة أخرى بخط درويش على بن جمال الدين المقرى كتبت في ( 923 ) في ( 55 ورقة ) من وقف ابن خاتون في ( 1067 ) في ( الرضوية ) أيضا . وأورد السيد الشبر تمام هذه الخطبة في رسالته " علامات الظهور " وجملة من فقراتها مذكورة في " مشارق الانوار " للبرسى لكن من غيران يسميها بخطبة البيان .
وأورد القاضى سعيد القمى المتوفى بعد ( 1103 ) نسخة مختصرة من هذه الخبطة في شرحه لحديث الغمامة ، وشرح المحقق القمى المتوفى ( 1231 ) بعض فقرات هذه النسخة التى نقلها القاضى سعيد فيما يقرب من ثلاثة آلاف بيت بالفارسية ، وطبع الشرح في آخر " جامع الشتات " المذكور في ( ج 5 - ص 59 ) ،
ولها شروح اخر يأتي بعضها في الشين ، ومنها شرحها الموسوم " بخلاصة الترجمان " والآخر الموسوم بمعالم التنزيل كما يأتي ، ومر شرحها الفارسى انفا وترجمة هذه الخطبة بالفارسية لنور عليشاه ( المتوفى 1212 )
توجد قطعة من الترجمة منضمة إلى ديوان نور عليشاه في ( سكهسالار ) وقد فاتنا ذكرها في التراجم كما فاتنا ذكر ترجمتها نظما في كاشان في ( 846 ) بامر حاكمها شمس الدين محمد . ( 989 : الخطبة التطنجية ) من الخطب المنسوبة إلى امير المؤمنين ( ع ) مذكورة في " المجموع الرائق " المؤلف في ( 703 ) وذكرها ايضا البرسى في " مشارق انوار اليقين " الذى ألفه ( 773 ) واوردها البار جينى في " الزام الناصب " وقد شرحها السيد كاظم الرشتى في ( 1232 ) شرحا مبسوطا طبع في ( 1270 ) أول الخطبة كما في " مشارق الانوار " [ الحمد لله الذى فتق الاجراء وخلق الهواء ] وفي اواخرها [ أنا جعلت الاقاليم أرباعا والجزائر سبعا فاقليم الجنوب معدن البركات واقليم الشمال معدن السطوات واقليم الصبا معدن الزلازل واقليم الدبور معدن الهلكات ] ويقال ان وجه تسميتها بالتطنجية هو قوله في اوائلها [ أنا الواقف على التطنجين - إلى قوله - والتطنجان خليجان من ماء كأنهما أيسار تطنجين وأنا المتولي دائرتها ] أقول من عدم ذكر ابن شهر آشوب هذه الخطبة وذكر خطبة الاقاليم كما مر مع وجود ذكر الاقاليم في أواخر هذه الخطبة يحتمل اتحادهما كما أنشرنا إليه آنفا ). انتهى.

وقال في الذريعة:13/210 :
( شرح خطبة البيان ) المنسوبة إلى أمير المؤمنين عليه السلام ، فارسي في نحو 2800 بيتا ، للمحقق الميرزا أبي القاسم الجيلاني صاحب ( القوانين ) المتوفي سنة 1231 ه . وهو من أجزاء كتابه ( جامع الشتات ) المطبوع ، الفه جوابا لمن سأله عن صدق نسبة خطبة البيان للامام وعدمه ، وعلى تقدير الصدق سأله عن وجود جملتي : أنا خالق السموات والارض ، أنا الرازق . في الخطبة أولا ، وعلى فرض وجودهما فما هو المراد بهما ؟
وقد ذكر المؤلف في الجواب ان الخطبة لم تنسب إلى الامام عليه السلام في الكتب الصحيحة المعتبرة ، حتى ان العلامة المجلسي لم يذكرها ، وأكثر فقراتها موجود في ( مشارق أنوار اليقين ) للبرسي . ومختصر منه أورده القاضي سعيد القمي في ( شرح حديث الغمامة ) ثم شرع المؤلف في شرح فقرات من الخطبة وبيان المراد منها ، وقال في آخره : كس هر كاه مثل خطبة البيان نسبت داده شود بايشان نبايد حكم بظاهر آن كرد ، ونبايد حكم ببطلان آن كرد رأسا . . الخ. فرغ من تأليفه في ثامن شهر رمضان سنة 1213 ه . أوله : سبحان من دانت له السموات والارض بالعبودية . . الخ .
(ترجمة عبارة الميرزا القمي رحمه الله: لا يصح أن نحكم بظاهر ما نسب الى أمير المؤمنين عليه السلام ، مثل خطبة البيان ، كما لايصح أن نبادر الى تكذيبه ) .

قال العاملي رأيت أن بعض شراحها الأتراك متوفى 499 ، مما يدل على أنها كانت معروفة ، قبل الحافظ رجب البرسي :
واحتمل أن نسختها لحقتها زيادات من بعض الرواة ، أو في بعض البلدان ، ولذلك اختلفت بالزيادة والنقصان ، والله العالم .


موضوع مغلق

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 04:50 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin